جديد الأخبار

 

عاجل ورسمي | آرسنال يُكمل تعاقده مع تيري هنري 2012

الرئيسية » ميادين رياضية » عاجل ورسمي | آرسنال يُكمل تعاقده مع تيري هنري 2012

الموقع الرسمي لنادي آرسنال أعلن عن إنضمام هنري الرسمي وتوقيعه على العقود بعد توصل فينجر ورفاقه لاتفاق مع ريد بولز؛ وسيتطلع لاعب موناكو ويوفنتوس وبرشلونة الأسبق لإضافة المزيد من الأهداف على سجله الأسطوري مع آرسنال في مدة أقصاها 10 مباريات خلال فصل الشتاء حتى بدء الموسم الجديد من الدوري الأميركي للمحترفين (ميجور ليج).

وأكد مدرب المدفعجية “آرسين فينجر” اقتراب مواطنه الملقب بـ (الغزال الأسمر) من العودة للمشاركة الرسمية مع آرسنال بداية الأسبوع الماضي لكن ريد بولز عرقل الصفقة لتتأجل ساعة الحسم لليوم وقبل انطلاق الجولة الثالثة من كأس الاتحاد الإنجليزي، ومن المحتمل أن يشارك هنري ضد ليدز يونايتد ويحقق ظهوره الأول مع الفريق على ملعب الإمارات منتصف الأسبوع القادم.

وقال بيان نادي آرسنال “تيري هنري قد عاد اليوم للنادي في صفقة إعارة قصيرة الأجل فبعد مفاوضات بين النادي وهنري بالاضافة لنيويورك ريد بولز تم إبرام اتفاق على عودة هنري بصورة مؤقته كي يحل أزمة مُغادرة اثنين من عناصر الهجوم (مروان الشماخ وجيرفينهو) اللذان سينضمان لكأس الأمم الأفريقية”.

جدير بالذكر ان إدارة آرسنال قد كشفت النقاب عن تمثال من البرونز لتيري هنري وضع جنباً إلى جنب القائد السابق للفريق “توني أدامز” خارج ملعب الإمارات أثناء احتفال النادي بالعيد الـ125 الذي حضره هنري مع إيان رايت بالاضافة لنخبة من أهم النجوم السابقين لآرسنال.

ولعب تيري هنري 369 مباراة سابقة لآرسنال وتمكن من التسجيل في 226 مناسبة منذ إنضمامه للفريق من يوفنتوس الإيطالي عام 1999 حيث لعب مع العملاق الإيطالي فترة سيئة كجناح لكن فينجر حوله لمركز المهاجم ليصبح أحد أهم المهاجمين الذين مروا على الساحرة المستديرة والدوري الإنجليزي على وجه الخصوص.

هل أعجبتك المقالة ؟؟ .... انشرها الآن على الصفحات الإجتماعية ..

مواضيع ذات صلة

ادعى شاب جزائري يسمى “قيس” النبوة وأنه مسيح العصر عيسى بن مريم، مطالبا بعقد مناظرة علمية مع علماء الدين ليثبت صدق كلامه.

وذكرت صحيفة “الشروق” الجزائرية أن الشاب مشهود له بالتفوق العلمي حيث حصل على شهادة الليسانس في البيولوجيا ضمن الأوائل على دفعته من جامعة عنابة، إلا أن الشاب دخل في دوامة نفسية حاول ربطها بالفقر والظلم اللذين تعرض لهما في ولاية سوق “أهراس” بالجزائر.

وأضافت الصحيفة أن الشاب -الذي تخرج في الجامعة منتصف التسعينيات- عانى من البطالة، حيث عكف على قراءة كل الكتب القديمة وكتب الفلسفة تحديدا، لكنه قام بتفسير القرآن الكريم حسب هواه.

وصار يقول للمحيطين به إنه نبي ويمكن لأي مشكك التأكد من ذلك من القرآن الكريم، ويصر على أن اسمه ورد في سورة الشورى ولقبه موجود في أربع سور قرآنية حسب ادعائه.

مدعي النبوة الذي يصف نفسه بـ”عيسى العصر الحديث” الذي عاد إلى الحياة، طلب من علماء الشريعة وأيضا من الحكومة الجزائرية المجادلة حتى يقنعهم بأنه هو الحل لمشاكل العالم بأسره وليس لمشاكل الجزائر ومدينته سوق أهراس فقط.

ونسبت الصحيفة للشاب قوله إنه تأكد من القرآن الكريم أن نبيا يدعى “قيس” هو جد الرسول صلى الله عليه وسلم مما يعني أنه هو جد خاتم الأنبياء والمرسلين، والمؤسف أن هذا الشاب على الرغم من إصابته الواضحة بمرض نفسي، إلا أن عائلته تركته في غيّه وسمحت له بكتابة ما يوازي مؤلفات ضخمة من الخزعبلات التي يقول إنه أخذها من القرآن الكريم وراح يحرفّها حسب هواه.

وقام الشاب بترجمة القرآن الكريم إلى الفرنسية والألمانية والروسية واشتق من تلك الترجمات المبتورة الكثير مما أراد به الحديث عن نبوته المزعومة.

وبالإضافة إلى ذلك، يدعّي الشاب أنه عاش ليلة الإسراء والمعراج، ويقول إن الوحي نزل عليه في شهرتشرين الثاني من عام 1996، ويدعّي أن جبريل عليه السلام كلمه منذ ذلك الوقت ونزلت عليه المعجزات منذ شهر رمضان المعظم عام 1997.