مشاهدة النسخة كاملة : الوحـــده لـــحـــظــات مـــتــغــيــره


قمر حزين
11-10-2014, 04:39 PM
مدخـــــــل
وبلا عينيكِ
كسجين انا احاور نفسي ولا يسمعني الا نفسي
اعاتب وحدتي
واعشقها تارةً وارفضها تارةً اخرى
وبلا قلبكِ
كجسد لا تبنض فيه حياةٌ
ولا يشعر به احد
هكذا بدونكِ حياتي
وهكذا تكون وحدتي







لحظات الوحدة قاتله ...

سواءً اتفقنا او اختلفنا وحتى ولو اختلفت نوعية الوحده وشدتها واسلوبها ومفهومها
فكثيرون هم من يشعرون بالوحده وهم بين احبائهم وبين اهلهم وبين اصحابهم حتى وفي مجتماعتهم والبعض لا يشعر بها وإن كان في منفى او في سجن او حتى يعيش على جزيرة لوحده


تسرق الانسان احياناً وتأخذه الى افكارٍ مؤلمه وذكريات متعبه وحنين قد ذاب في السابق وانتهى عصره والى امورٍ واوجاعٍ وابتسامات حتى قد تراكم عليها الوجع والغبار واكل اطرافها النسيان والسنين
تسرقنا من واقعنا وتسرقنا من حقيقة ما نشعر به للحظات ولكن قد تأخذنا الى اماكن لا نرغب بها ولا نتمنى الوصول اليها او العودة اليها
تأخذنا افكارنا في اغلب لحظات الوحده الى عالم غير وواقع غير تمر علينا وجوه افتقدناها مع مرور الايام وجوه نذكر فقط اسمائها او احاديثها
تاخذنا هذه اللحظات الى اطياف اناسٍ اسعدونا احزنونا ابكو اعيننا افرحو قلوبنا اسعدو شفاهنا
تاخذنا كثيرا الى كلمات وجمل كتبناها او قلناها او احاديث اجبرنا على الخوض فيها دون وعي او دون سبب او جرتنا اليها قلوبنا
لحظات الوحده نعيشها بحلوها ومرها بقسوتها واحيانا نمر عليها في لحظات انبساطنا او فرحتنا او سعادتنا
ونمر في وحدتنا وشرود افكارنا بقليل من الواقع او الماضي القريب او البعيد
ليس بالضروري ان تكون وحدتنا مؤلمه او مايمر بها محزن او مؤلم او متعب فقد تمر علينا وحدتنا وتجلب لنا افراحاً وسعادةً وضحكات وابتسامات قد مر عليها وقت طويل ووقت قصير ووقت نعيشه احياناً
نمر على الوحده غصباً ليس هناك موعداً محدداً صحيح ان الليل هو موطنها والوسادة طعامها وشرابها وروحها ولكن قد نمر عليها ونحن في زحمة الناس وبين الاصدقاء وبين الاهل والاحباب وهنا تصبح الوحدة قاسية
لان برغم كل من حولك وكل من يحيطون بك لا نشعر بالامان ولا بالسعاده ولا تشعر حتى بشيء من رضى النفس او ارضاء الذات او لا تشعر حتى بإنك قد عشت اصلاً
نتذكر ونستذكر بعضاً مما مرو على عمرنا وحياتنا اصحاب اصدقاء زملاء اخوان احباء قلوب عصفت بقلوبنا قلوب اوجعت قلوبنا قلوباً ارهقت كل تفكيرنا
في الوحدة ليس ضرورياً ان تكون وحدك في مكان مهجور او في مكان معتم او في مكان معزول عن كل البشر فقد تكون في وحدتكَ وكل شيء على مايرام حولك وكل شيء طبيعي في يومك
وكل شيء هكذا يكون عادة عندك
فتجد قهوتكَ بجوارك واوراقكَ بجوارك وحتى نظارتك وقد تكون الموسيقى حاضرة بقربك
والتلفاز يأتي لكَ بكل العالم حولك وحتى ادخنة السيجاره تكون معك وتكون الاضاءة تملئ المكان نوراص وصباحاً في وسط الليل او تكون الاجواء نهارية ونشعر بالوحده ونشعر بالخيالات تأخذنا لبعيد
الوحده تسافر بنا الى خيالات وقصص نحلم بها او نتمناها او نشعر بإننا سنكون افضل معها وسنغير مزاجنا وحياتنا بوجودها او الخوض فيها او الحصول عليها
نسافر الى مجهولٍ او معلومٍ او شاطئ مليء بالاشجار والازهار
او الى مدنٍ مزدحمةٍ بالناس والابتسامات
او تسافر بنا الى وجوهٍ نرغب بها نحلم بحضورها وادخالها في عالمنا

جميلة احياناً هي الوحده حين نسافر معها بإحلامنا وامنياتنا وقاسية حين تجلب لنا قصص من ماضي كان قاسياً حزيناً وتجلب لنا اشخاصاً رحلو وذهبو وأبعدو او ابتعدو عنا وعن قلوبنا واعيننا

في الوحده سافر بخيالك الى جزرٍ جميله واحلامٍ جميله وقصص تحلم بتحقيقها وامنيات تتمناها
اغمض عيناكِ وابتسم وتذكر شخصاً رسم الفرحة على عمرك وقلبكَ لول ليومٍ واحد وسترى كيف ان الوحدةَ جميله احياناً رغم الفراغ الذي يحيط فعلها ويحيط بجوها

قد تكون حالة الوحده استثنائيه لبعض الناس بسبب رحيل او مغادرة من يشعر معه بالهدوء والفرح لسبب ما وسيعودون من رحلتهم ورحيلهم قريباً

حالة الوحده لا تكون يوماً او ساعةً او شهراً قد تمتد كثيراً وكثيرا طالما الاحلام لم تتحقق وطالما من كانو سببها لايزال القلب يهتف بهم والنبض ينادي عليهم ويتذكرهم

بعض الناس يستطونون الوحده كأنهم في سجنٍ انفرادي محكوم عليهم فيه بالاعدام مع وقف التنفيذ يصرخون يتألمون يبكون يحسبون العالم ضدهم
والحظ معاندهم
والعمر قد انتهى بيهم والزمان قد نسيهم
فيمرون ويستوطنون اليأس في واقعهم وفي حياتهم
وحقيقتهم وإن كانو بين الاف البشر بعدها

في الوحده اشعر بإني ارحل من موطنٍ لاخر ومن مكان لاخر ومن زمنٍ الى زمن مع من رغبت بالسفر معهم او الرحيل معهم او التواجد معهم او مع من احلم بهم واتمنى لقائهم

في الوحده عش كأنك في واقع وابتسم وسترى ان ليس كل وحدةٍ تشعرك بالحزن
دع الوحده تسافر بك الى احلامك وامنياتك وافكارك الايجابيه وسترى كم هي جميله وممتعه لحظات الوحده


بدأت حديثي بإن الوحدة قاتله
وانهيته بإنها ممتعه
فلكَ حرية اختيار شكل وحدتكَ وتحديد عمقها وكيفية الشعور بها
وتغير واقعها ولحظاتها






مخرج

في حضوركِ اغتال وحدتي وامزقها
واقتل كل ما يربطني بها
حتى وان زارني طيفكِ
تهرب من اوقاتي وحدتي



قـمـر حـزيـن
17-6-2013
11:20 مساءً

حيرة نبض
11-12-2014, 03:24 AM
من أنفاس لا تهدأ .. تبدأ رحلتنا مع الخلوة الذاتية أو كما هو شائع "الوحدة"
يبدأ الحديث مع الذات حين تغلق أبواب التواصل مع المحيط ..يلبس الخيال حلة القصيد .. وصوت النغم يبحر في زوايا الذاكرة .. اصابع الروح ترقص على أوتار مختلفة النغمات ... بعضها يجعلك تبتسم
والبعض الآخر يقودك إلى الضحك ... ومعظم الأحيان نرقص من الألم عندما تخرس ضحكاتنا الذكريات المؤلمة
وصدقاً لا نهرع للوحدة إلا عندما نتألم ونفقد القدرة على رؤية الآخرين وسماع الضجيج
نهرب لنبكي
نلتجأ لأرواحنا لنحتضنها
نهيم في عالم الخيال لننسى الواقع

قمر حزين
طرحت فابدعت
دمت ودام عطائك
ودائما بانتظار جديدك الشيق

تحياتي

قمر حزين
11-20-2014, 01:11 PM
حيرة نبض

مرورك في متصفحي اسعدني
وردك الجميل انار متصفحي
مداخلتكِ الراقيه اضافت لنصي الكثير


كل منّا تمر عليه فترة يعيش الوحدةَ بطريقته وعلى حسب ظرفه

شكرا لكِ


لكِ التقدير والحترام

Admin
05-03-2019, 05:53 PM
تم نقل الموضوع من قسم<font color="#0066FF">» قِســِــمْ إِبْدَاعــَــاتْ الأَعْضــَــاءْ »</font> (https://www.al-jordan.com/forumdisplay.php?f=21).
بواسطة المشرف: Miss Jordan (https://www.al-jordan.com/member.php?u=3)