مشاهدة النسخة كاملة : مجرد سؤال سؤال مجرد


A L - J O R D A N
09-15-2014, 08:38 PM
تعالوا لنتخيّل أننا قمنا بعمل استفتاء عربي !
زمن هذا الاستفتاء : مفتوح .. منذ منتصف القرن الماضي ، حتى يومنا هذا .
المكان : أي (شارع) عربي .
والاستفتاء ، يحمل سؤالا واحدا فقط ، يقول : من هم ابطالك في هذا العصر ؟
وضع ما تشاء من الاسماء ، في هذا الاستفتاء : علماء ، ادباء ، علماء دين ،
ساسة ، اكاديميين ، قادة ، فنانين ، رجال اعمال ، مجرمين ، طغاة !
وانظر كيف ستكون النتيجة ؟
أكاد اجزم – بل انا على قناعة – ان الاسماء التالية ستحصل على نصيب
الاسد من الاغلبية ، وهم :
بن لادن ، صدام ، الزرقاوي !

السؤال الذي يجب ان نواجهه ( دون ان نراوغ فيه ) : لماذا ..؟
ألا يحمل هذا (الشارع العربي) أي وعي ؟..
هل يعاني حالة من حالات الغباء المزمن التي لا ينفع معها أي علاج ؟!
أم انه – منذ البداية – أصيب بالاحباط تجاه أي شيء ، لذلك تعلّق بعشق
الخارجين على القانون ؟!
هل العيب فيه ، ام بالانظمة التي ربّـته، وعلّمته ، وحكمته طوال عقود ؟

(2)
هذا الشارع .. كيف تشكّل بهذا الشكل ؟
هل لان هذا (الشارع) عديم الاضاءة ، ومليء بالمطبات ، والحُفر ، والمستنقعات
وصل الى هذه النتيجة ؟.. أم لانه مليء بالفقر والعوز والكبت واليافطات الكاذبة؟
أين الخلل ؟.. ومن المذنب ؟
هل هو (الشارع) وسكانه ؟
أم الذي قام برصف هذا الشارع بالمخبرين ..
وشجّره بالقمع ..
وأضاءه بالاحلام الكاذبة ؟!

(3)
العالم العربي ، بحاجة إلى إعادة " سفلته " !!

حيرة نبض
09-15-2014, 09:04 PM
أي والله صدقت

الفوضى بالشارع العربي بدها هيك طروحات

مشكور مديرنا

أمجد العدوان
09-15-2014, 10:24 PM
الصراحة العيب بالانظمة
اللي لعنت سنسفيل ابو هالشعوب
فصار اي ضد محرر
الناس ما تمحص الغالي
اكم بطولة تسلب قلوبهم
وشغلة ثانية
والله يا خوك بطلنا نميز الصالح من الطالح
يلعن تاريخم هالغرب يلعب فينا كورة الله وكيلك
الله يحمينا من الفتن يا رب
والك التحية على التنفيسة

A L - J O R D A N
09-15-2014, 10:28 PM
الشكر الك حيرة نبض اخ امجد حضورك نور صفحتي

Mr.Otoom
09-16-2014, 10:22 AM
لم اقرأ كامل الموضوع
لي عوده هنا ان شاء الله

A L - J O R D A N
09-16-2014, 05:14 PM
بانتظارك يا غالي

Miss Jordan
09-18-2014, 12:49 PM





لِستُ مِن مُحبّي الصّالونات السّياسِيّة ..

لِكن مَواقف البَعض كَانَت لَها وَزنُهَا وَثِقَلُهَا .. رُغمَ الأخطَاء الّتي ارتَكَبُوهَا ..

بـِ رأيي .. لا أحبّ أن أكُون مِن مُتابعِي المَسرحيّات المُبتَدَعة ..

لِذا أنصَرف عَن السّياسة ..

تحيّاتِي لكَ