مشاهدة النسخة كاملة : يعرف الذنب ولا يعترف ..!


مسافر بلا هوية
03-11-2015, 10:30 AM
يعرف الذنب ولا يعترف ..!


هائماً أسير على دروب الحرمان ، لا ضفة خلف النهر تنتظرني ، ولا ألوّي على فرجٍ بعد طول صبر .

تتساقط أوراق عمري أمامي ، بيدي أجمعها ، ورياح اليأس تفرقها ، لا أعلم للراحة وطناً، ولا للأمل باباً يفتح لي ذراعيه فيحتويني .

أتبادل النظرات مع تلك الوجوه السائرة بلا هدى ، وجوه حائرة ، وعيون تنشد الرحمة في صمتٍ ، تمر مرور العابرين بجانبي ، ثم تغيب عن المشهد ، وأكمل المسير .

تمور نفسي في دوامة الفكرِ ، وناقوس الذكرى يصهل في ثورةٍ عارمة ، يقلب صفحات الماضي ، فتتطاير الصور من حولي ، وتستقر صورتكِ في ذاكرتي .

أعيش حاضري بماضٍ يؤرقني ، وأهرب من يأسٍ يحاول بسط سلطته على واقعي ، والموج يأخذني إلى أغواره ، فأشعر بأنفاسي تلفظ أمنيتها الأخيرة .. رؤياكِ .

لعمري بأنني مازلت أحبكِ ، وأنا أدري ، فما يفعل الهالك من بعدكِ ..!

لست أدري .

Miss Jordan
03-11-2015, 07:42 PM
#







ضياع وتيه .. وما خلفهما كان أعظم ..
لي عودة تليق بهذه الحروف ..

مسافر بلا هوية
03-18-2015, 10:45 AM
#







ضياع وتيه .. وما خلفهما كان أعظم ..
لي عودة تليق بهذه الحروف ..


أهلاً يا ميس جوردن

ومرحباً بعودتكِ دائماً وأبداً

تحاياي

حيرة نبض
03-19-2015, 03:52 PM
عدي بلال
اسمح لي أن أدعوك بإسمك الذي أفصحت عنه


لله درك كيف جسدت الهلاك!
هالك يسير بخطى متعثرة

لجمت كلماتك الحرف فبات اختصار الرد أعمق
فلا يليق بهكذا جمال إلا الصمت
الصمت في حرم الجمال جمال

تحيتي وتقديري

مسافر بلا هوية
03-24-2015, 12:21 PM
عدي بلال
اسمح لي أن أدعوك بإسمك الذي أفصحت عنه


لله درك كيف جسدت الهلاك!
هالك يسير بخطى متعثرة

لجمت كلماتك الحرف فبات اختصار الرد أعمق
فلا يليق بهكذا جمال إلا الصمت
الصمت في حرم الجمال جمال

تحيتي وتقديري


القديرة حيرة نبض

كل الشكر والامتنان لكِ على تشريفك متصفحي هنا، وكلماتك الطيبة في حق قلمي.

التحايا أزكاها ..

بسمة رعد
03-24-2015, 03:29 PM
تلعب الدنيا بجديلة خيال من صتع الذاكرة التي سئمت الذكرى وهجرتها الى
حاضر تغيب عنه شمس الامل وتخيم عليه غيمة الذكرى بصورها الجميلة الملونة
بالوان قاتمة تظهر من خلالها ورقة التوت التي سترت قلوب ابت الا ان تدق.
........مسافر
ارتويت بكلمات خاطرتك فاشبعت ذكرى جميلة
اسمح لي ان انحني لعاطفتك الجميلة
تحياتي